أسعار ومواصفات ساعة Apple Watch الجديدة

436

 تم منحك ساعة Apple Watch أو شرائها لقضاء العطلات، مبروك! سواء كنت تستخدم ساعة ذكية لأول مرة أو كنت جديدًا على watch OS، فإن ارتداء ساعة Apple Watch يمكن أن يكون بمثابة تغيير كبير في حياتك اليومية. لا تريد فقط ربطه والاعتماد على الإعدادات الافتراضية أيضًا – يكون الجهاز الشخصي مثل الساعة الذكية مفيدًا للغاية عندما تقوم بإعداده وفقًا لاحتياجاتك الدقيقة. من نصائح وجه الساعة إلى التذكيرات الرئيسية، سيرشدك هذا الدليل إلى كيفية تحقيق أقصى استفادة من Apple Watch الجديدة.

 أساسيات

أول شيء ستفعله هو إعداد ساعتك، وهو أمر سهل للغاية لحسن الحظ. قم بتشغيل Apple Watch الخاصة بك، واحتفظ بها بالقرب من جهاز iPhone الخاص بك وستظهر لوحة لتأخذك عبر الأساسيات مثل الاقتران وتسجيل الدخول باستخدام معرف Apple الخاص بك وإنشاء كلمة مرور واختيار التطبيقات أو الميزات التي تريد تمكينها. هنا، سيُطلب منك أيضًا إعداد Siri وApple Pay، وهي عملية بسيطة إذا كان لديك بالفعل على هاتفك.

 

أثناء الإعداد، سيُطلب منك تشغيل أشياء مثل SOS وتحديثات watchOS التلقائية، ومن الجيد تمكين كليهما. تتيح لك خدمة SOS إجراء مكالمة بسرعة مع المستجيبين المحليين للطوارئ من خلال الضغط باستمرار على تاج الساعة حتى تسمع تنبيهًا وترى العد التنازلي. إذا لم تكن ساعتك طرازًا خلويًا، تذكر فقط أنه يجب أن يكون هاتفك قريبًا لإجراء مكالمات من معصمك.

كيفية تحقيق أقصى استفادة من ساعة Apple Watch الجديدة

يمكنك أيضًا تنشيط ميزة Fall Detection التي ستتصل بخدمات الطوارئ وجهات الاتصال المحددة مسبقًا لك عند اكتشاف سقوطك. لا تقلق، سيكون لديك خيار التأكيد قبل إجراء مثل هذه المكالمة، ولكن مثل ميزة SOS، من الأفضل إعداد كل شيء في وقت مبكر بدلاً من البحث عنهم عند حدوث حالة طوارئ.

إعدادات الصحة واللياقة البدنية في ساعة Apple Watch

سيؤدي تشغيل التحديثات التلقائية إلى التأكد من أن لديك أحدث الميزات وإصلاحات الأمان. باستخدام أحدث إصدار من watchOS ، على سبيل المثال ، ستتمكن من الوصول إلى خدمة فيديو Fitness + الجديدة من Apple. ستحصل على نسخة تجريبية مجانية مدتها ثلاثة أشهر مع ساعتك، وتستحق البرامج التحقق خاصة إذا كنت مبتدئًا. التدريبات سهلة، والمدربون ودودون وتكامل Apple Watch ممتاز.

 

أحد أفضل الأشياء في Apple Watch (والساعات الذكية بشكل عام) هو قدرتها على مراقبة صحتنا ونشاطنا. أثناء عملية الإعداد، سيُطلب منك اختيار أهداف نشاطك. في هذه المرحلة، من الجيد استخدام ما توصي به Apple، مثل 30 دقيقة من التمارين كل يوم وهدف الوقوف لمدة 10 ساعات (أو هدف Roll، للمستخدمين الذين يستخدمون الكراسي المتحركة). من المرجح أن تقوم بتعديلها بمرور الوقت عندما تبدأ في فهم جسمك وتفضيلاتك بشكل أفضل. لضبط هذه الإعدادات، مرر سريعًا إلى أسفل صفحة الملخص في تطبيق Fitness على ساعتك وحدد “تغيير الأهداف“.

كيفية تحقيق أقصى استفادة من ساعة Apple Watch الجديدة

إذا كنت بحاجة إلى دافع إضافي لإنهاء حلقاتك، فيمكنك أيضًا تمكين التذكيرات من النهوض والتحرك عندما تكون خاملاً لفترة طويلة. والأفضل من ذلك، أضف عددًا قليلاً من الأصدقاء (إذا كانوا من زملائك من مستخدمي Apple) لإرسال واستقبال التنبيهات عندما يكمل شخص ما التمرين. هذا يضيف اندفاعة من التنافسية، ولمسة من الذنب ويفتح إمكانية المفاخرة. إذا لم يكن ذلك جذابًا، يمكنك ببساطة تعطيل هذه الأشياء.

 

بالنسبة لأولئك الذين يمارسون الرياضة كثيرًا، يمكن أن يساعد تشغيل تذكيرات بدء / نهاية التمرين في ضمان تسجيل جلساتك من خلال اقتراح بدء أو إنهاء تمرين عندما تكتشف الساعة التغييرات في معدل ضربات قلبك وحركتك إنه حل بديل، بدلاً من الكشف التلقائي المناسب عن التمرين، ولكن لا يزال بإمكانه المساعدة في إبقائك مسؤولاً. قم بتمكين هذه التذكيرات بالانتقال إلى قسم التمرين في تطبيق Watch على هاتفك. يمكنك أيضًا الحصول على اقتراحات لبدء جلسات التنفس الموجهة على مدار اليوم لمساعدتك على التأقلم.

 

من العناصر المهمة الأخرى لرفاهيتك مقدار النوم الذي تحصل عليه. مع نظام watchOS 7، أضافت Apple تتبع النوم إلى أجهزتها القابلة للارتداء لمساعدتك على فهم نومك. بينما تقوم الأجهزة الأخرى مثل Fitbits وساعات Samsung بعمل أفضل في الكشف التلقائي عن وقت النوم وتحليل منطقة النوم التي تعيش فيها، لا يزال بإمكان Apple Watch مساعدتك في فهم أنماط نومك.

 

تأكد من تحديد وقت النوم والاستيقاظ، وكذلك مدة النوم المستهدفة. إذا كنت لن تحصل على ساعات كافية قبل تنبيهك الصباحي، ستقترح Apple عليك النزول قبل ذلك بقليل. من المهم إعداد جدول نومك لأنه، على الأقل أثناء الاختبار، يبدو كما لو أن الساعة تستخدم هذه المعلومات لاكتشاف وقت ذهابك للنوم. لا يعد الاكتشاف التلقائي للنوم هو الأكثر تعقيدًا في الوقت الحالي، ولكن قد يكون وجود مطالبات بالذهاب إلى الفراش مفيدًا.

 

يمكنك أيضًا تمكين المنبه بالاهتزاز (عن طريق تشغيل الوضع الصامت) إذا كنت تنام مع شريك أو كنت تعاني من ضعف السمع. إذا كنت تفضل إزالة ساعتك عندما تذهب إلى النوم، فإن تمكين وضع Nightstand (تطبيق Watch> عام> وضع Nightstand) سيحول الجهاز إلى ساعة بجانب السرير. ستعمل على تعتيم شاشته في الغالب، ولكن إذا كنت بحاجة إلى رؤية الوقت، فما عليك سوى دفع الجهاز (أو حتى طاولتك) قليلاً وستستيقظ الشاشة.

 

أخيرًا، هناك طريقة أخرى يمكن أن تساعدك بها الساعة في الحفاظ على صحتك وهي التأكد من اتباع الإرشادات الموصي بها لغسل يديك. سيؤدي تشغيل مؤقت غسل اليدين إلى بدء العد التنازلي لمدة 15 ثانية في كل مرة تعتقد فيها الساعة أنك تنظف يديك لمدة 5 ثوانٍ. إنه ليس مفيدًا دائمًا، نظرًا لأنك في بعض الأحيان تقوم فقط بإزالة بعض الأوساخ ولا تحتاج إلى أن تكون رغوة لمدة 20 ثانية، ولكنها ليست تطفلية للغاية ومفيدة عندما تكون بالخارج.

كيفية تحقيق أقصى استفادة من ساعة Apple Watch الجديدة

مشاهدة الوجوه

وجه الساعة الرئيسي لـ Apple Watch هو الشاشة التي ستنظر إليها كثيرًا، ويمكن أن تغذي لك معلومات مهمة على مدار اليوم. أي عندما تقوم بإعداده بشكل صحيح. يمكنك استخدام المضاعفات التي تُظهر نشاطك أو تتبع جدول تغذية طفلك – كل ما هو أكثر ملاءمة لك. تعجبني المضاعفات الافتراضية لمؤشر الأشعة فوق البنفسجية والطقس والجدول الزمني والنشاط والساعات من المناطق الزمنية الأخرى على وجه Infograph ، على سبيل المثال. من ناحية أخرى، تستخدم محرر التجارة فالنتينا بالادينو Timer وWorkout وNow Playing.

 

يمكنك اختيار الوجه بشكل جمالي يعجبك، ثم تخصيصه في تطبيق Watch لتحديد المضاعفات التي تريدها. تعتمد الخيارات المتاحة لك على التطبيقات التي قمت بتثبيتها، ويمكنك حتى إضافة جهات الاتصال المفضلة لديك لسهولة الوصول إليها من الشاشة الرئيسية. هذه واحدة من أفضل ميزات ساعة Apple Watch – الوجوه قابلة للتخصيص بدرجة كبيرة وستستوحى من التصميمات التي يستخدمها أصدقاؤك أيضًا.

 

في هذه الحالة، يمكنك دائمًا مطالبة جهات الاتصال الخاصة بك بمشاركة وجوههم معك. إذا كان لدى زوجك / زوجتك النظام المثالي لإدارة المهام المنزلية على أعمالهم، فيمكنهم إرسالها إليك عن طريق الضغط لفترة طويلة على الشاشة واختيار زر المشاركة. فقط تأكد من أن لديكما Apple Watch Series 3 أو أحدث.

 

يمكنك أيضًا تنزيل الوجوه التي تمت مشاركتها عبر الإنترنت أو من أصدقائك. عندما ترى تصميمًا يعجبك على هاتفك، انقر فوق الرابط لتنزيله أو انقر فوق زر المشاركة وحدد Add to My Faces.

 

إذا كنت ترغب في تغيير المظهر الخاص بك ليتناسب مع مظهرك (أو حالتك المزاجية)، يمكنك ترتيب مجموعة مختارة من الوجوه والتمرير سريعًا على ساعتك لاختيار وجه مختلف عندما ينسجم الجو. أخيرًا، إذا كنت تكره الاضطرار إلى الانتظار ولو لثانية واحدة لمعرفة الوقت، فيمكنك ترك عرض Always On ممكّنًا (يتم تشغيله افتراضيًا)، مما يؤدي إلى تقليل عمر البطارية قليلاً. مع إيقاف تشغيله، يمكنك إيقاظ الشاشة برفع معصمك أو النقر على الشاشة أو الضغط على التاج الرقمي أو الزر الجانبي. ميزة Always On متاحة فقط في السلسلة 5 و6.

كيفية تحقيق أقصى استفادة من ساعة Apple Watch الجديدة
المراسلة والنصائح النهائية الأخرى

عندما تكون يداك ممتلئتين وتأتي رسالة عاجلة، فإن الحصول على رد محدد مسبقًا يمكن الوصول إليه بسهولة يمكن أن يساعد في تقليل التوتر. سواء كان الأمر بسيطًا مثل “لا يمكنني التحدث الآن، سوف أتحقق في وقت لاحق” أو شيئًا أكثر تحديدًا مثل “مرحبًا يا رئيس، أعدك أنني أعمل ولكني مشغول الآن”، يمكنك تعديل الرد الافتراضي لإطلاق النار في تلك مواقف. انتقل إلى قسم الردود الافتراضية في إعداد الرسائل لتأليفها – يمكنك إنشاء أكثر من 20 خيارًا.

 

لإضفاء لمسة شخصية أكثر، تأكد من إعداد Memoji الخاص بك على جهاز iPhone الخاص بك لإرسال استجابة لاصقة تظهر شكلك. هناك عدة طرق للرد على أصدقائك من ساعتك، ولكن يمكن القول إن Memoji هو الأكثر متعة (على الرغم من أنه ليس بالضرورة أوضح شكل من أشكال الاتصال).

 

لتحقيق أقصى استفادة من Apple Watch، يجدر بك الاطلاع على تطبيقاتك المفضلة ومعرفة ما إذا كان هناك أي تعقيد يمكنك استخدامه. بالنسبة لأولئك الذين يحبون تسجيل استهلاكهم للطعام والماء، على سبيل المثال، فإن الاختصار من الشاشة الرئيسية سيجعل هذه المهمة اليومية أسرع بكثير. أيضًا، إذا أصبح عدد التطبيقات على ساعتك صعبًا وكانت واجهة Apple الرسومية شديدة الفوضى، فيمكنك دائمًا التبديل إلى عرض القائمة لصفحة التطبيقات.

 الآن بعد أن اكتشفت جميع الأساسيات، حان الوقت للجلوس وتدع Apple Watch تقوم بالعمل الشاق نيابة عنك. استمتع، حظا سعيدا واستمتع!